وزير العمل يبحث مع القائم بأعمال السفارة الأمريكية تعزيز التعاون في المجالات العمالية والتنموية

المنامة في 30 مارس/ بنا / استقبل سعادة وزير العمل والتنمية الاجتماعية، رئيس مجلس إدارة هيئة تنظيم سوق العمل، السيد جميل بن محمد علي حميدان، القائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة الأمريكية لدى مملكة البحرين، السيدة مارغريت ناردي، اليوم الثلاثاء في مكتبه، وتناول اللقاء العلاقات الوطيدة بين البلدين وسبل تنميتها في المجالات العمالية وتعزيز الحماية الاجتماعية.

وأطلع حميدان السيدة ناردي على الجهود التي تقوم بها مملكة البحرين في مجالات تحديث التشريعات العمالية المنسجمة مع معايير العمل الدولية، حيث أكد في هذا السياق على رغبة البحرين في تعزيز سبل التعاون بين البلدين، والاستفادة المتبادلة من تجاربهما الناجحة في المجالات العمالية والنقابية ومكافحة الاتجار بالأشخاص والارتقاء بخدمات وبرامج الحماية والرعاية الاجتماعية، منوهاً الى سعي المملكة المستمر لتطوير بيئة العمل والارتقاء بنظم سوق العمل واستقراره ونموه.

كما استعرض الوزير الجهود التي قامت بها الحكومة لدعم القطاع الخاص، والمحافظة على استقرار سوق العمل بفضل تنفيذ العديد من المبادرات لضمان الحفاظ على عدم تسريح العمال، ودعم رواتب المواطنين في الشركات والمؤسسات، وإطلاق البرنامج الوطني للتوظيف في نسخته الثانية، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، حفظه الله، والذي يهدف الى تسريع وتيرة توظيف وتأهيل الكوادر البحرينية لإدماجها في سوق العمل.

وأشادت السيدة مارغريت ناردي بما تتمتع به مملكة البحرين من تشريعات وقوانين عمالية متطورة وما تزخر به من بيئة عمل جاذبة، لافتة الى الجهود المبذولة لمكافحة الاتجار بالأشخاص وصون حقوق العمال على وجه الخصوص، منوهة في الوقت ذاته بالإجراءات والتدابير التي اتخذتها البحرين لمواجهة تداعيات جائحة كورونا على الجميع، حيث أثبتت قدرتها على مواجهة مختلف التحديات الاستثنائية، منوهة بما اتخذته المملكة من مساع وجهود لتجنب أي آثار سلبية على القوى العاملة خلال هذه الفترة الاستثنائية، وتنفيذ مجموعة من المشروعات لتعزيز التنافسية والمحافظة على استقرار سوق العمل وقطاعاته الإنتاجية، مبدية رغبة بلادها المستمرة في تعزيز التعاون المشترك مع البحرين في جميع المجالات بما يعود بالفائدة على البلدين الصديقين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *