7200 وظيفة تم الإعلان عنها خلال شهرين

ارتفاع البحرنة بعد تطبيق آلية الإعلانات.. العبسي لـ«الأيام»:
كشف الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم سوق العمل أسامة بن عبدالله العبسي أن عدد الوظائف التي تم الإعلان عنها منذ إطلاق آلية الإعلانات المبوبة في الصحف المحلية يصل الى حوالي 7200 وظيفة. وقال العبسي لـ«الأيام»: «الإعلانات التي تم نشرها على مدار الشهريين الماضيين تقارب 50000 إعلان، أي بمعدل 7 إعلانات لكل وظيفة».

وأشار العبسي إلى أن أوضاع جائحة كورونا (كوفيد 19) وتبعاتها تؤثر على آليات الطلب وتجعلها غير مستقرة، وتجعل من الصعب عقد مقارنات موضوعية حول حجم الطلب على العمالة من الخارج، إلا آن آلية الإعلانات قد أدت إلى تأثير ملحوظ في عدد الطلبات المقدمة لاستقدام عمالة من الخارج. وحول نسبة من استفادوا من الباحثين عن عمل من هذه الآلية كمرحلة أولية خلال الشهرين الماضين، قال العبسي: «من الصعب استخلاص النسبة حاليًا، لأن الباحث عن عمل يخاطب صاحب العمل المعلِن مباشرة، ولا يرجع أي من الطرفين لنا كنتيجة لهذا الإعلان والمخاطبة».

وحول تأثيرها على حجم الطلب لاستقدام العمالة من الخارج، قال العبسي: «الأوضاع الحالية غير اعتيادية؛ لأن الطبيعي أن تقارن الأعداد التي يتم التقدم لها عن طريق الآلية الجديدة بالأعداد قبل تطبيق الآلية، ولكن أوضاع الجائحة وتبعاتها تؤثر على آليات الطلب وتجعلها غير مستقرة، وبالتالي فإن المقارنة الموضوعية صعبة، ولكن في المجمل كان هناك تأثير ملحوظ في عدد من الطلبات التي طلب صاحب العمل إلغاءها، وذلك بعدما نشر الإعلان لحصوله على المطلوب محليا».

وتابع: «بلا شك كان هناك عدد ملحوظ من المؤسسات التي ارتفعت لديها نسبة البحرنة بعد تطبيق آلية الإعلانات، لكن تبقى مدة الشهرين قصيرة كي نستخلص منها العلاقة السببية المباشرة إحصائيًا».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *