وزير الخارجية يشيد بدور الجالية الفلبينية في دعم مسيرة البناء والنهضة في البحرين

اجتمع الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة وزير الخارجية مع السيد ألان بيتر كايتانو وزير خارجية جمهورية الفلبين، وذلك بحضور السيد أسامة بن عبدالله العبسي، الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم سوق العمل رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالأشخاص، وذلك على هامش أعمال الدورة الثالثة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وفي بداية الاجتماع، طلب السيد ألان بيتر كايتانو من وزير الخارجية نقل خالص تحيات فخامة الرئيس رودريغو دوتيرتي رئيس جمهورية الفلبين إلى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء.

وخلال الاجتماع، أكد وزير الخارجية حرص مملكة البحرين على تطوير علاقات الصداقة مع جمهورية الفلبين والمضي بها إلى آفاق أرحب على المستويات المختلفة وتنويع مجالات التعاون الثنائي بما يدعم مصالح البلدين وشعبيهما الصديقين، منوهًا بدور الجالية الفلبينية في دعم مسيرة البناء والنهضة التي تشهدها مملكة البحرين.

من جانبه، أعرب السيد ألان بيتر كايتانو عن اعتزاز جمهورية الفلبين بالعلاقات المتميزة التي تربطها بمملكة البحرين، وتقديره للرعاية الكبيرة التي تحظى بها الجالية الفلبينية بمملكة البحرين، والتي تعكس ما تتسم به من انفتاح وتعايش وتسامح مع الجميع، مشيدًا بالجهود والإنجازات الكبيرة التي حققتها مملكة البحرين في القضاء على الاتجار بالأشخاص، متمنيًا لمملكة البحرين مزيدا من التقدم والازدهار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *