هيئة تنظيم سوق العمل تطلق الإصدار التاسع من نظامها الإلكتروني

السنابس – هيئة تنظيم سوق العمل

أطلقت هيئة تنظيم سوق العمل الإصدار التاسع من نظامها الإلكتروني الذي يتيح لأصحاب الأعمال ومن يمثلهم إدارة أعمالهم واستصدار تصاريح العمل المتعلقة بعمالهم الأجانب وملتحقيهم من أفراد عائلاتهم وتجديدها وإلغاءها ودفع كافة الرسوم المتعلقة بها. صرح بذلك مدير الإعلام والاتصال بهيئة تنظيم سوق العمل وحيد البلوشي الذي قال بأن الهيئة دأبت منذ إطلاق نظامها الإلكتروني المتميز في العام 2007 إلى تطويره وتغييره بناء على المعطيات والتغذية الراجعة المتحصلة من المستخدمين من أصحاب العمل ومخلصي المعاملات والمخولين وغيرهم، وذلك في إطار الحرص على تقديم خدمة متميزة وسهلة للحصول على الخدمات حسب توجيهات الحكومة الرشيدة في تسهيل الإجراءات وتقديمها للمواطنين والمقيمين.

وأضاف البلوشي بأن الإصدار الجديد من النظام الإلكتروني يتميز بكثير من المزايا التي تمت إضافتها لتسهيل الإجراءات، ومن أهم المميزات التي تتعلق بالمستخدم:

  • إمكانية تسجيل المؤسسة وبياناتها على النظام الإلكتروني مباشرة، ويحتاج صاحب العمل بعدها إلى المرور الشخصي على الهيئة مرة واحدة فقط للتثبت من هويته قبل إرسال كلمة السر إليه، وفي ذلك حماية له ولنشاطه التجاري.
  • إمكانية وتسهيل عملية إضافة الشخص المخول من قبل صاحب العمل.
  •  تم إدخال قائمة المراكز الصحية المعتمدة في النظام حيث أصبح بإمكان صاحب العمل اختيار المركز الصحي المناسب والأقرب للعامل الأجنبي في بلده لعمل الفحص الطبي قبل سفره إلى البحرين. (كانت قائمة المراكز الصحية موجودة سابقا خارج النظام).
  •  بإمكان صاحب العمل بنفسه تغيير بعض التفاصيل المتعلقة بسجله التجاري مثل العنوان وبيانات الاتصال والبريد الإلكتروني وغيرها.
  • بإمكان صاحب العمل أيضا التأكد من البيانات المتعلقة بالجهاز المركزي للمعلومات والخاصة ببيانات العامل الأجنبي في البطاقة السكانية، وبإمكانه إعادة إرسالها إلى الجهاز المركزي للمعلومات لطباعة البطاقة إن كانت البيانات صحيحة، (وفي حالة عدم صحتها يمكنه إرسال المشكلة عبر الدعم الإلكتروني لتعديلها).
  •  أصبح من الضروري إدخال رقم الجواز القديم للعامل إن كان قد دخل البحرين سابقا بجواز آخر، وذلك لتفادي إصدار أكثر من رقم سكاني لنفس العامل.
  •  يمكن الاستغناء عن تحميل فاتورة الكهرباء في كل طلب، حيث بإمكان صاحب العمل إدخال بيانات حساب الكهرباء لمنشأته لمرة واحدة فقط.

وقال مدير الإعلام والاتصال بأن النظام الإلكتروني للهيئة لا يتيح فقط سهولة في الإجراءات المتعلقة بتصاريح العمل إنما يتعدى ذلك إلى جمع بيانات سوق العمل وإدارة المعرفة التي تتحصل لها فيما بعد في اتخاذ قرارات مناسبة لضبط سوق العمل في البحرين حسب توجيهات القيادة الرشيدة، وأوضح بأن التطوير في النظام والإجراءات مستمر، ومن المتوقع أن يكون هناك إصدار آخر مع نهاية شهر مارس فيه تسهيلات إضافية.

يذكر بأن هيئة تنظيم سوق العمل أطلقت، منذ إنشائها، نظاما إلكترونيا يرتبط بشكل إلكتروني مباشر بالإدارة العامة للجنسية والجوازات والإقامة والجهاز المركزي للمعلومات ووزارة الصحة ووزارة الصناعة والتجارة والهيئة العامة للتأمين الاجتماعي ووزارة العمل في إطار ما يسمى بنموذج “المحطة الواحدة الإلكترونية” حيث يتعامل المستخدم مع جهة مركزية واحدة هي هيئة تنظيم سوق العمل، ويتم استصدار تصاريح العمل للعمال الأجانب من الألف إلى الياء في غضون عشرة أيام عمل دون أن يغادر صاحب العمل والمخلص مكتبه أو منزله.

ويعتبر هذا النظام وسرعة الإجراءات وسلاستها بحد ذاته إنجازا عالميا يضاف لرصيد البحرين في المحافل العالمية في مجال الحكومة الإلكترونية والشفافية والتنافسية والإبداع في تقديم الخدمات.

وفي سياق آخر، أوضح البلوشي أن الهيئة تطبق مبدأ تقسيط المبالغ المترتبة على أصحاب العمل الذين تخلفوا عن دفع المستحقات والرسوم منذ عام كامل، وفي حال وجود مخالفات على صاحب العمل تسمح له بتجديد تصاريح العمل الخاصة به، وإلغاءها ودفع الرسوم، ويمنع فقط من استصدار تصاريح عمل جديدة. وتعمل الهيئة إلى جانب غرفة تجارة وصناعة البحرين في لجنة مشتركة ترفع إلى الهيئة ملحوظات ومطالبات أصحاب العمل بشكل رسمي، وتعمل الهيئة مع الغرفة على تذليل العقبات التي يمكن حلها ضمن صلاحيات الهيئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *