إزالة «فرشات» وضبط «فري فيزا» في حملة بـ «الوسطى»

الوقت – حسين سبت:
تمكنت هيئة تنظيم سوق العمل وبلدية الوسطى في حملة تفتيش مشتركة أمس، من ضبط 6 عمال أجانب جائلين كانوا يزاولون عملية بيع الخضراوات والأسماك والمواد الغذائية، في الأسواق الشعبية وعلى الأرصفة والطرقات من دون تصريح.


وتواجد مفتشّو الهيئة والبلدية في السوق الشعبي بمدينة عيسى منذ العاشرة والنصف من صباح أمس، وتجوّلوا في المناطق المحيطة بالسوق وبالقرب من منطقة جرداب، وأزالوا بعض الفرشات ”غير القانونية” التي كانت محاذية للشوارع المحيطة بالسوق، وذلك في إطار حملة موسّعة لضبط العمّال الأجانب المخالفين للقوانين والأنظمة تستمر في الوسطى لمدّة أسبوعين.

ورحب أصحاب بعض الفرشات ”القانونية” في تصريح لـ ”الوقت” بما قام به المفتّشون، داعين إلى ”مواصلة تنفيذ هذه الحملات”، إلاّ أن بعضهم أكّد أن ”أغلب الباعة الجائلين يعاودون البيع وإقامة فرشات غير قانونية عقب كل مصادرة يقوم بها مفتشو البلديات”.

ولفتوا إلى ”ضرورة الرقابة المستمرّة، وتواجد قوّات الأمن للقبض على المخالفين وترحيلهم من البلاد”.
من جهته قال نائب الرئيس التنفيذي لشؤون الضبط القانوني بهيئة تنظيم سوق العمل يونس الهرمي، إن مفتشي البلدية ”صادروا أمس كل البضائع التي كانت في حوزة العمّال الأجانب المخالفين، في حين قاموا بتحرير محاضر للعمال المخالفين تمهيداً لاتخاذ الإجراءات القانونية، تجاههم”.

وأضاف الهرمي أن الحملة ”تجيء في ضوء الاجتماع التنسيقي بين الهيئة وبلدية الوسطى، وسيستمر التفتيش المشترك بتنفيذ جولات يومية في مختلف مجمعات وطرق الوسطى لضبط المخالفين من الباعة الجائلين”. ودعا الهرمي جميع المعنيين بالأمر من أصحاب عمل ومواطنين إلى ”التعاون مع فرق التفتيش المشتركة للقضاء على هذه الظاهرة، التي تضر بمصالح أصحاب العمل النظاميين خصوصا والمواطنين عموما”.

وأكد أن ”الهيئة سوف تقوم بالتنسيق مع بلديات المناطق الأخرى لتنفيذ جولات تفتيشية مشتركة مشابهة على الباعة الجائلين، ضمن خطتها الإستراتيجية لمعالجة ظاهرة العمالة غير النظامية في المملكة”. يذكر أن الهيئة بدأت أولى حملاتها التفتيشية مع البلديات في محافظة العاصمة، حيث أسفرت الحملة التي انتهت الأسبوع الماضي وشاركت فيها وزارة الداخلية عن ضبط 60 عاملا أجنبياً ومصادرة 7 فرشات غير قانونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *