ولي العهد: إصلاح سوق العمل يهدف إلى تعزيز مكانة العامل البحريني

مشيدا بقرارات ومشروعات الهيئة

أشاد ولي العهد رئيس مجلس التنمية الاقتصادية سمو الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة بالمشروعات والقرارات التي يتخذها مجلس إدارة هيئة تنظيم سوق العمل، مؤكدا سموه أن إصلاح سوق العمل يعد من أهم الأولويات في الإصلاح الاقتصادي الذي يرتكز على المشروع الإصلاحي الشامل لعاهل البلاد.

جاء ذلك أثناء استقبال ولي العهد في قصر الرفاع أمس وزير العمل مجيد العلوي الذي قدم لسموه الوكيل والوكلاء المساعدين الذين تم تعيينهم مؤخرا في الوزارة. وأبدى سموه خلال اللقاء ارتياحه للجهود التي تبذلها وزارة العمل وهيئة تنظيم سوق العمل في دعم القوى العاملة البحرينية وتطبيق نظام التأمين ضد التعطل والاهتمام بتدريب وتأهيل الكوادر البحرينية لتصبح أكثر قدرة على المنافسة في سوق العمل وتكون الخيار المفضل وهو ما سيعمل على تعزيز مكانة الإنسان البحريني الذي هو أساس التنمية الشاملة وهدفها.

وقال سموه إن إصلاح سوق العمل يهدف إلى تعزيز مكانة العامل البحريني وخدمته وتثبيت مكتسباته لتحقيق الهدف الذي أقرته الاستراتيجية الاقتصادية الوطنية والرؤية الاقتصادية 2030 لمملكة البحرين.

من جانبه أعرب وزير العمل عن شكره وامتنانه والعاملين في الوزارة وهيئة تنظيم سوق العمل للدعم المتواصل والدائم من لدن ولي العهد والذي يدفعهم للقيام بواجباتهم على أكمل وجه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *