596 ألف حجم العمالة في البحرين

تراجع نسبة المواطنيين إلى 23.9%

الوقت:

أعلن نائب رئيس شؤون السياسات بهيئة تنظيم سوق العمل محمد ديتو نتائج مؤشرات سوق العمل للربع الأول من العام الجاري، وقال إن إجمالي حجم العمالة الوطنية والأجنبية بلغ 596 ألفا و224 عاملا بزيادة سنوية 16.5%.

وأضاف أن الزيادة السنوية في توظيف العمالة الوطنية بلغت 9.8% بنهاية الربع الأول مقارنة بمثيله من العام ,2008 مبينا أنها أعلى نسبة زيادة سنوية منذ بدء الهيئة رصد توظيف العمالة الوطنية، تقابلها نسبة زيادة سنوية لتوظيف العمالة الأجنبية بلغت 18.8%.وقال إن متوسط الأجور الشهرية في الربع الحالي ثابت عند 307 دنانير، مقارنة مع مثيله من العام السابق، في حين ارتفع متوسط أجور البحرينيين إلى 413 دينارا مقابل 402 دينار في الربع الأخير لسنة 2008.

وتابع ديتو ‘’أصدرت هيئة تنظيم سوق العمل في الربع الأول لهذا العام 34 ألفا و463 تصريح عمل جديدا، 50 منها من نصيب قطاع المقاولات، بينما نصيب المنشآت الأقل من 10 عمال 30% من إجمالي تصاريح العمل الصادرة في تلك الفترة’’.

وأوضح في العرض الإلكتروني أمام الصحافيين أن إجمالي التوظيف للربع الأول للعام الجاري بلغ 596 ألفا و224 يشمل البحرينيين والأجانب، منهم 142 ألفا و642 بحرينيا بنسبة 23.9% والأجانب 453 ألفا 582 عاملا (76.1%).

وأضاف ‘’نسبة البحرنة واصلت انخفاضها لتتجاوز الحد الأدنى الذي تحقق في الربع السابق وهو 24.2 %، نتيجة زيادة العمالة الأجنبية في قطاعي المقاولات والبيع بالتجزئة’’.
وبيّن ديتو أن نظام التأمين ضد التعطل بلغ 1815 من عدد العاطلين المسجلين بوزارة العمل البالغ عددهم 5034 عاطلا بنهاية الربع الأول.

وأشار إلى أن الشواغر المسجلة في بنك الشواغر بوزارة العمل بلغت بنهاية الربع الأول 6413 شاغرا بزيادة 27%، كما أشار إلى ‘’ارتفاع نسبة الأجور الشهرية في الربع الأول للسنة الجارية إلى 307 دنانير بالمقارنة بالربع السابق الذي كان 299 ديناراً (…) ارتفع متوسط أجور البحرينيين في القطاع الخاص من 278 دينارا في الربع الرابع للعام 2008 إلى 291 دينارا في الربع الأول من 2009’’.

وعن فجوة كلفة أجور العمل أوضح ديتو أنها اتسعت في الربع الأول من العام إلى 202 دينار شهريا، بعد أن تقلصت لأول مرة في الربع الأخير من العام الماضي إلى 194 ديناراً شهريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *