د. نزار البحارنة انخفاض مستوى الوعي المهني يمثل أهم تحديات السوق

استقبل وزير الدولة للشئون الخارجية ورئيس مجلس إدارة صندوق العمل (تمكين) الدكتور نزار صادق البحارنة الباحث الأكاديمي منصور المحروس، في مقر صندوق العمل.
وأشار وزير الدولة إلى أن “مملكة البحرين تولي أهمية كبرى لقطاع الموارد البشرية، وقد شهد المشروع الإصلاحي لجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عدة مبادرات رائدة، ومنها مشروع تطوير التعليم والتدريب الذي يقوده سمو ولي العهد الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة ضمن توجهات المملكة لإصلاح سوق العمل”.

وأوضح الدكتور البحارنة أن مشروع “إصلاح سوق العمل” يعتبر من أحد أهم دعائم هذا المشروع الإصلاحي الوطني، فهو يهدف إلى إحداث تغيير جذري وشامل في سوق العمل وإلى جعل القطاع الخاص محركاً للنمو الاقتصادي، بالإضافة إلى تطوير كفاءات البحرينيين ليصبحوا الخيار المفضل في السوق.
وأشار البحارنة الى أن”ما يُعد من أهم التحديات التي تواجهها سوق العمل في البحرين هو انخفاض مستوى الوعي المهني والمهارات المهنية وانخفاض نسبة انخراط البحرينيين في القطاع الخاص، ويضاف إلى ذلك محدودية فعالية أداء المؤسسات وقطاع الأعمال ووجود قصور في توحيد و تنفيذ المعايير المهنية”.
وأضاف البحارنة: “أنشئت تمكين (صندوق العمل) كهيئة تساهم بفعالية في تحقيق أهداف إصلاح سوق العمل عبر تنمية وتعزيز الاقتصاد الوطني على مستوى مملكة البحرين وتطوير القطاع الخاص، وكفاءات العمالة الوطنية ومقدرتها الانتاجية، بالإضافة إلى تهيئة البيئة المناسبة لجعلهم الخيار الأول للتوظيف من قبل أصحاب العمل”.
من جهة أخرى أشاد وزير الدولة رئيس مجلس إدارة (تمكين) بالجهود الطيبة التي يبذلها الباحث الأكاديمي منصور المحروس، مؤكداً أهمية تطوير قطاع الموارد البشرية إحدى الأدوات الرئيسية في السير قدماً نحو تكوين مجتمع المعرفة، فيما أثنى المحروس على جهود وزير الدولة في تعزيز تنافسية الشباب البحريني في سوق العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *